الصفحة الرئيسية لوحة التحكم تسجيل عضوية

العودة   منتدي الزراعيين > منتديــــات الزراعييـــن > البساتين > الفاكهه


http://www.alexagri.net/forum/cc.jpg


 

إضافة رد
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

فلاح إبن فلاح

رقم العضوية : 9993
الإنتساب : Aug 2009
المشاركات : 156
بمعدل : 0.09 يوميا

فلاح إبن فلاح غير متواجد حالياً عرض البوم صور فلاح إبن فلاح


  مشاركة رقم : 21  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
افتراضي رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 08:10 AM

الباشمهندس/ جمعه عطا.


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


أنا محب لزراعة النخيل وقرأت كثيرا على ألنت عن هذه الطريقة الحديثة وهى زراعة الأنسجة.. . و قرأت في بعض الكتب ـ وبحوث قام بها الإخوة المهندسين في المملكة العربية السعودية على نخيل الانسجةمنذعام1991 حتى ألان. فوجدت إن هذه الطريقة لها مميزات وعيوب ــ
وأهم هذه العيوب/الشيص (ثمار لا تنضج)، وتعدد الكرابل، والتقزم، وبطء النمو وبعض الاختلافات
المورفولوجية.

.فما رأيكم في هذا الأمر...وكيف نعرف هذة العيوب عند الاستلام. تجنبا لضياع المال والجهد والوقت. والأخر أحصل على شيص ونخيل مختلف عن الاصل.



وسؤال أخر عندي ارض طينية جيدة الصرف وزرعتها برتقال بسرة منذ عامين بمساحة 4*4. وأريد أن ازرع مانجو على 8*8. ونخيل. فهل تحميل المانجو والنخيل و البرتقال سيكون فيه ضرر على بعضهم ـ و ستكون زراعة النخيل أن شاء الله على8*8. فما رأيكم ونصيحتكم في ذالك.


وألف شكر على الاهتمام. وأسف على تطفلي سيادتكم.



م جمعة عطا

رقم العضوية : 4621
الإنتساب : Jan 2008
المشاركات : 5,124
بمعدل : 2.24 يوميا

م جمعة عطا غير متواجد حالياً عرض البوم صور م جمعة عطا


  مشاركة رقم : 22  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
Arrow رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 11:39 AM

الاخ الفاضل م / عبد الرؤف
السلام عليكم
اولا: اهلا بك فى اول مشاركة على المنتدى

ثانيا: من وجهة نظرى وخبرتى فى الزراعة للموالح كان يفضل الزراعة على مسافات 5 * 5 م ويكون مربع الشجرة الواحدة 25 م2 بعدد 168 شجرة / فدان حتى تعطى الفرصة لتخلل الضوء حول الشجرة مما يعطى نمو جيد للشجرة وينعكس اثره فى اعطاء محصول جيد وصفات ممتازة بدلا من الزراعة الكثيفة اخى الفاضل خصوصا فى الارض الطينية
- الزراعة الكثيفة ينعكس اثارهاعلى الاشجار والمحصول حيث ان الزراعة الكثيفة او الضيقة يصعب معها تخلل الضوء بين اغصان الاشجارمما ينعكس على اعطاء ثمار صغيرة الحجم وانتشار الاصابة بالامراض والحشرات لنقص التهوية وصوعوبة الخدمة لتشابك الافرع مع بعضها لان النمو سيكون قوى فى الارض الطينية
ننصح بعدم زراعة المانجو مع البرتقال لان مسافات الزراعة ضيقة ويمكن زراعة النخيل فقط على ان تكون المسافة بين النقلة والاخرى لاتقل عن 10 م اى يكون مربع النخلة الواحدة 10 * 10 م = 100 م 2 ويكون بالفدان 42 نخلة اى يعتبر حضرتك زارع فدانين بدلا من فدان لان فدان النخل به 42 نخلة وعلاوة علة فدان البرتقال اى بمعنى اخر انت زرعت الارض دورين الدور الاول اشجار البرتقال والدور الثانى اشجار النخيل وهذه يطلق عليها التكثيف الزراعى واستغلال الارض باكثر من محصول مع مراعاة الا يؤثر احداهما على الاخر حتى لاتظلل رؤس النخيل على اشجار البرتقال وتسمح هذه المسافة لسقوط اشعة الشمس والضوء على اشجار البرتقال
وفى مثل هذه الحالة والزراعة الضيقة و حتى لايتاثر المحصول وكما ننصح بعمليات الخدمة الجيدة والاهتمام بمقاومة الامراض والحشرات اولا باول مع العناية بعملية التقليم وتربية الاشجار بالطريقة الكاسية حتى تتخلل الهواء وضوء الشمس قلب الاشجار لتحسين النمو وتحسين صفات الثمار وتقل الاصابة بالافات المرضية والحشرية
- البلح الشيص ينتج من عدم اجراء عملية التلقيح للنخيل بطريقة جيدة لان الازهار المؤنثة عندما يتم التلقيح يجب ان يكون وقت تفتح الازهار المؤنثة مباشرة عند تشقق غمد الشمراخ للنخلة المؤنثة ومن المهم اعادة التلقيح بعد سقوط المطر اسقط بعد عملية التلقيح مباشرة ويجب ان يقوم بعملية التلقيح شخص مدرب وفاهم العملية تماما ( راجع عملية تلقيح النخيل بمنتدى الفاكهة )

والله الموفق..........


فلاح إبن فلاح

رقم العضوية : 9993
الإنتساب : Aug 2009
المشاركات : 156
بمعدل : 0.09 يوميا

فلاح إبن فلاح غير متواجد حالياً عرض البوم صور فلاح إبن فلاح


  مشاركة رقم : 23  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
افتراضي رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 01:15 PM

شكراا جزيلا ياباشمهندس على الاهتمام. بالنسبة للبحث لم اتمكن من وضعة وممكن تضع عنوان البحث على جوجول وتقول لى رأيكم

تبني تقنية النخيل النسيجي بين زراع نخيل التمر بالمنطقة


الوسطي في المملكة العربية السعودية[1]


[1]البحث ممول بواسطة مركز البحوث الزراعية، كلية علوم الأغذية والزراعة، جامعة الملك سعود.


م جمعة عطا

رقم العضوية : 4621
الإنتساب : Jan 2008
المشاركات : 5,124
بمعدل : 2.24 يوميا

م جمعة عطا غير متواجد حالياً عرض البوم صور م جمعة عطا


  مشاركة رقم : 24  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
Arrow رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 01:46 PM

تبني تقنية النخيل النسيجي بين زراع نخيل التمر بالمنطقة


الوسطي في المملكة العربية السعودية






تحتل زراعة نخيل التمور أهمية خاصة في معظم بلدان العالمين الإسلامي والعربي وتعتبر المملكة العربية السعودية من أكثر البلدان اهتماماً بإنتاجه وزراعته. ويمثل توفر الشتلات ذات المواصفات الجيدة أحد أهم العوامل التي تحد من التطور الكمي والنوعي لزراعة
مشكلة البحث
بالرغم مما ذكر من مزايا للنخيل المكاثر عن طريق تقنية الأنسجة، إلا أن هنالك بعض المحاذير والعقبات التي يرى البعض أنها تهدد التوسع في زراعة النخيل اعتمادا على هذه الطريقة (الواصل، 2000). ومن أهم هذه العقبات التساؤلات التي أثارتها الدراسات والبحوث خلال الـ 25 سنة الماضية حول سلامة الصفات الوراثية من الطفور في النباتات المنتجة بطريقة الأنسجة وظهور بعض الاختلافات في الصفات الوراثية عن النباتات الأصلية (القريني و آخرون، 2000). ومثل هذه التساؤلات والملاحظات لها أهمية خاصة في حالة نخيل التمر حيث أن الاستثمار فيه طويل المدى ولا تظهر هذه الاختلافات إلا بعد أن تبدأ الأشجار في الإنتاج أي بعد حوالي 5-7 سنوات وتعتبر هذه خسارة كبيرة إذا ما تبين لاحقاً أن هنالك اختلافاً وصفاتاً غير مرغوبة. وفي المملكة العربية السعودية بدأت تظهر بعض المشاكل في بعض أصناف النخيل المكاثر نسيجيا (البرحي) خاصة ما تم زراعته في أو بعد عام 1992 ومن هذه المشاكل: مشكلة الشيص (ثمار لا تنضج)، وتعدد الكرابل، والتقزم، وبطء النمو وبعض الاختلافات المورفولوجية.
وانطلاقا مما ذكر من خصائص يمتاز بها تكاثر النخيل نسيجيًا عن بقية طرق تكاثره التقليدية من جانب ومما لوحظ من عيوب اقترنت بالنخيل المكاثر نسيجياً من جانب آخر ولحداثة زراعة النخيل النسيجي بواسطة الزراع بالمملكة العربية السعودية فيصبح التقويم والدراسة المستمرة لتبني تقنية زراعة نخيل التمر نسيجيًا والتعرف على العوامل المرتبطة بها سلباً وإيجابا من الأولويات البحثية للمساعدة في الاستفادة الكاملة من هذه التقنية ومعالجة ما يصاحبها من سلبيات. وهذا ما تحاول هذه الدراسة الاسهام فيه من خلال تحقيق الأهداف التالية.
أهداف البحث
تتلخص أهداف الدراسة في:
1.قياس درجة تبني المزارعين لزراعة النخيل النسيجي.
2.التعرف على الخصائص الاجتماعية والاقتصادية لزراع نخيل البلح في المنطقة الوسطى بالمملكة العربية السعودية وعلاقتها بتبنيهم لزراعة النخيل النسيجي.
3.استكشاف العوامل المؤثرة على تبني النخيل النسيجي.

الاستعراض المرجعي والإطار النظري
تعتبر التمور من المحاصيل التقليدية الأساسية ومصدراً هاماً من مصادر الغذاء في الكثير من البلدان نسبةً لما تحتويه ثمارها من قيمة غذائية عالية، ولإستخدامها كمادة خام في كثير من الصناعات الغذائية. ولنخيل التمر أهمية دينية واقتصادية واجتماعية في العالمين الإسلامي والعربي خاصةً في شبه الجزيرة العربية. لذلك فان كثيراً من البلدان العربية استهدفت خططها واستراتيجياتها الزراعية التوسع في زراعة نخيل التمر وإنتاج التمور. وفي هذا الإطار تعتبر المملكة العربية السعودية من الدول التي اهتمت بهذا الأمر حيث شهدت تطوراً مطرداً في زراعة وإنتاج التمور.
ويشكل إنتاج التمور أحد الدعائم الإقتصادية الهامة بالقطاع الزراعي السعودي وأحد مصادر الدخل الرئيسية لكثير من المواطنين. وظلت زراعة وإنتاج التمور تشهد تطوراً مطرداً حيث بلغت مساحة النخيل في عام 2002م 139.979 هكتار أي ما يعادل 15% من مساحة النخيل على مستوى العالم بينما كانت هذه النسبة قبل أربعين عاماً فقط 9%، وقفز إنتاج المملكة من التمور من 150000 طن في عام 1952م الي 829000 طن في عام 2002م مشكلاً 13% من الانتاج العالمي للتمور (ابراهيم، ب.ت). وبالرغم من هذا التطور والتوسع الأفقي الكبير في زراعة نخيل التمر ورغم مجهودات التنمية الزراعية والدعم الحكومي الكبير للنهوض بجميع الأنشطة الزراعية ظلت إنتاجية التمور في المملكة العربية السعودية منخفضةً مقارنةً بمستويات الإنتاجية لكثير من الدول المنتجة للتمور (العبيد، 1417هـ). وتعتبر العوامل التالية، والمرتبطة بصورة أو اخرى بشيوع إستخدام طرق تكاثر النخيل التقليدية، من أهم معوقات التطور الكمي والنوعي لزراعة النخيل وإنتاج التمور في المملكة العربية السعودية (العبيد، 1417هـ؛ إبراهيم، بدون. تاريخ):
1.كثرة أعداد النخيل المسن وعدم تجديده مما أدى لتدني الإنتاجية وارتفاع تكلفة الحصاد.
2.صغر المسافات بين أشجار النخيل خاصةً في المزارع التقليدية القديمة والتي تستحوذ على نسبة عالية من النخيل في المملكة. وهذه المشكلة إضافةً الى ما تسببه من إنخفاض في انتاجية النخلة فإنها تعيق استعمال الميكنة الحديثة في العمليات المختلفة لخدمة النخيل وجني التمور الأمر الذي أصبحت الحاجة ماسة اليه خاصةً في ظل نقص الأيدي العاملة في الريف نتيجةً للهجرة الريفية-الحضرية.
3.وجود عدد كبير من الأصناف الرديئة وغير المرغوبة للإستهلاك.
4.كثرة الآفات الخاصة بالنخيل والتمور من حشرات وأمراض وضعف طرق مكافحتها.
5.عدم توفر الفسائل الجيدة وبكميات تسمح بإنشاء مزارع نخيل جديدة أو حتى تجديد المزارع القديمة وارتفاع أسعار فسائل الأصناف الجيدة.
وتعد زراعة الأنسجة النباتية إحدى طرق التكاثر الخضري التي يفترض أن تنتج عنها نباتات مطابقة للنبات الأم الذي أخذت منه الأجزاء النباتية عند تأسيس المزارع النسيجية (الواصل ، 2000). وقد أدى نجاح تقنية زراعة الأنسجة النباتية في إكثار العديد من المحاصيل إلى تطبيقها لإكثار نخيل التمور حيث بدأت الدراسات الأولية في أواخر الستينات الميلادية من القرن العشرين واستمرت التجارب خلال السبعينات والثمانينات في إكثار نخيل البلح معمليا وفي نهاية الثمانينات تمت الاستفادة من تقنية زراعة الأنسجة في إكثار العديد من أصناف نخيل البلح تجاريا في بلدان مختلفة. ويتوقع أن يسهم إكثار نخيل البلح باستخدام تقنية زراعة الأنسجة في حل كثير من المشاكل التي تعيق التوسع في زراعته حيث يتم خفض أسعار الشتلات من الأصناف الممتازة وجعلها متاحة للمزارعين، توفير أعداد كبيرة من شتلات النخيل من الأصناف الممتازة نادرة الوجود ، وخلو شتلات النخيل المكاثر نسيجيا من الآفات الزراعية خاصة سوسة النخيل الحمراء وسهولة نقل الشتلات وذلك لصغر حجمها مقارنة بالفسائل (البيز ، 1995 ؛ العبد الهادي والطاهر، 1998).
وانطلاقا من الاهتمام المتزايد بزراعة النخيل في المملكة العربية السعودية قامت وزارة الزراعة والمياه عام 1409هـ بإنشاء مختبر لزراعة الأنسجة النباتية بالمركز الوطني لأبحاث الزراعة والمياه بالرياض وشمل ذلك إنشاء مشتلين وخصصت مساحات لإنشاء حقول لزراعة نخيل الأنسجة لدراسة نموه وإثماره مستقبلا. وتمثلت أهداف المختبر في: إكثار الأصناف الممتازة من نخيل البلح حيث تم التركيز على أربع أصناف رئيسية هي الخلاص ، البرحي ، السكري ونبوت سلطان، وإجراء الأبحاث التطبيقية على أهمية
ومستقبل زراعة النخيل باستخدام تقنية زراعة الأنسجة النباتية، وكذلك تدريب الكوادر الوطنية للقيام بجميع مراحل هذه التقنية، بالإضافة إلي تقديم المشورة الفنية في مجال زراعة الأنسجة للجهات والهيئات المهتمة بذلك. وقد بدأ المختبر في الإنتاج في عام 1411هـ. ووصلت طاقة المختبر الإنتاجية إلى حوالي 20000 شتلة في السنة.
تهدف دراسات التبني والانتشار إلى التعرف على أكثر الطرق فعالية في نقل المبتكرات إلى المستفيدين وإقناعهم بتبنيها وذلك من خلال تحديد العوامل التي تؤثر في انتشار المبتكرات ودراسة مراحل عملية اتخاذ قرار التبني والعوامل التي تؤثر في كل مرحلة مثل خصائص المبتكر والصفات الاقتصادية والاجتماعية للمتبنين وخصائص النظام الاجتماعي الذي سوف يتم استخدام المبتكر فيه مثل العادات والتقاليد والعلاقات الاجتماعية(Rogers, 1995; Stockdill and Morehouse, 1992). وكذلك من المواضيع الهامة في بحوث التبني تقويم آثار تبني المبتكرات بهدف التعرف على المعوقات التي تواجه تبني بعض المبتكرات والمساعدة في وضع سياسات وبرامج إرشادية تعضد الآثار الموجبة وتعالج السلبيات.
ويستهدي الباحثون في دراسات الانتشار والتبني بالعديد من النظريات والنماذج مثل نموذج الانتشار والتبني التقليدي (The Traditional Diffusion and Adoption Model) ونموذج التسويق والبنية التحتية(Marketing and Infrastructure Model) ونموذج التاريخ الاقتصادي (The Economic History Perspective) والنموذج التنموي (Development perspective) وتركز هذه النماذج على جوانب مختلفة لعملية التبني (Rogers, 1995; Brown, 1981; Suvry and Farquhar, 1996). فمثلا نجد أن نموذج التبني التقليدي يركز على دراسة خصائص المتبنين سواء كانوا أفرادا أو وحدات تبني أخرى لفهم متى وكيف ولماذا يقدموا على تبني المبتكرات. كذلك يهتم نموذج التبني التقليدي بدراسة خصائص المبتكرات ولأي مدى تساعد أو تعيق تقبلها وتبنيها في المجتمعات المختلفة. وفي الجانب الآخر نجد أن معظم نماذج التبني الأخرى تهتم بدرجة كبيرة بدراسة المؤسسات أو المنظمات المعنية بنشر المبتكرات الزراعية. وتعد دراسة خصائص النسق الاجتماعي (Social System) وتأثيرها على عملية الانتشار والتبني من المواضيع التي تهتم بدراستها معظم النماذج. وبما أن موضوع هذه الدراسة (تبني النخيل النسيجي) مرتبط بممارسات وخبرات ومعارف قديمة وضاربة الجذور في المجتمع السعودي (زراعة نخيل البلح وإنتاج التمور) فيصبح من الضروري دراسة خصائص المبتكر وخصائص المتبنين وخصائص المجتمع من حيث العادات والتقاليد والمعارف الأهلية المرتبطة بزراعة نخيل البلح وإنتاج التمور.
المنهج البحثي:
أجريت هذه الدراسة في منطقتي الرياض والقصيم بالمنطقة الوسطى من المملكة العربية السعودية وذلك لأهمية هاتين المنطقتين في زراعة النخيل حيث تتصدر منطقة الرياض مناطق إنتاج التمور بالمملكة وتأتي منطقة القصيم في المرتبة الثانية (وزارة الزراعة والمياه، 1998). تتكون شاملة البحث من مزارعي النخيل بالمنطقة الوسطى. تم اختيار عينة عشوائية بسيطة مكونة من 250 مزارعا لجمع البيانات الأولية وقد كانت نسبة الاستجابة 71.6% , وبالتالي تم جمع البيانات من 179 مزارعاً. وجمعت البيانات الأولية عن طريق المقابلات الشخصية مع الزراع باستخدام استبانة بحث أعدت وحكمت واختبرت درجة ثباتها وصدقها. كذلك تم جمع البيانات الثانوية عن زراعة النخيل النسيجي في المملكة من الجهات ذات الصلة.


النتائج والمناقشة

الخصائص الاجتماعية والاقتصادية لزراع نخيل التمر: تعتبر الخصائص الإجتماعية والإقتصادية لأي مجموعة مستهدفة بإستخدام تقنية جديدة من أهم العوامل المؤثرة في نشر وتبني تلك التقنية، بل في تحديد درجة إبتكارية ( Innovativeness ) المستهدفين بصورة عامة.
1. العمر: يعتبر العمر من أهم الصفات التي أثبتت دراسات ونظريات الإنتشار والتبني أنها من أهم محددات درجة إبتكارية الزراع. وأوضحت الدراسة أن 2.2% فقط من المبحوثين من صغار السن حيث تراوحت أعمارهم بين 23 و30 سنة، وتراوحت أعمار 44.2% بين 31 و50 سنة، بينما كانت أعمار أكثر من نصف المبحوثين (53.6%) أكبر من 50 سنة وزادت أعمار أكثر من نصف هذه المجموعة (54.3%) عن 60 سنة (جدول 1). هذه النتيجة تعكس جزءاً هاماً من التحديات التي تواجه القطاع الزراعي بشكل عام حيث أن معظم الزراع من كبار السن ومن ثم لا يتوقع أن تكون درجة أبتكاريتهم عالية وهذا ربما يفسر جزئياً إنخفاض نسبة تبني تقنية النخيل النسيجي التي عكستها هذه الدراسة.

جدول (1): توزيع المبحوثين وفقاً لفئاتهم العمرية
الفئة العمرية

العدد


النسبة المئوية


23 – 30

4


2.2


31 – 50

79


44.2


51 سنة فأكثر

96


53.6


المجموع

179


100



2. المستوى التعليمي والنشاط الاقتصادي: يعتبر المستوى التعليمي للزراع أيضاً من أهم العوامل المؤثرة على درجة إبتكاريتهم ومشاركتهم في تنمية القطاع الزراعي بصورة عامة. وأوضحت النتائج أن حوالي ربع المبحوثين (24.5 %) لم ينالوا أي نوع من التعليم النظامي، و23.0 % تراوح مستواهم التعليمي بين الابتدائي والمتوسط، و24% أكملوا المرحلة الثانوية ونال أكثر من ربع المبحوثين (28.5%) تعليماً جامعياً أو فوق الجامعي (جدول 2). هذه النتيجة تعكس الارتفاع النسبي للمستوى التعليمي لزراع النخيل حيث نال أكثر من نصف أفراد العينة تعليماً ثانوياً أو جامعياً وهذا يعتبر عاملاً مساعداً في عملية نشر وتبني تقنية النخيل النسيجي ولكنه في نفس الوقت مؤشراً إلى أن الزراعة ليست المهنة الأساسية لمعظم زراع النخيل. وأكد ذلك المبحوثين أنفسهم حيث ذكر 17.7% فقط منهم أن الزراعة مهنتهم الرئيسية بينما ذكر 80.4% أن الزراعة بالنسبة لهم تمثل مهنة ثانوية.

الملخص والتوصيات

بالرغم من مرور أكثر من 16 عاماً على بداية جهود نشر تقنية النخيل النسيجي في المملكة العربية السعوديةإلا أن هذه الدراسة أوضحت أن معدل تبني تقنية النخيل النسيجي منخفضة إذ بلغت فقط 14.5% وذلك بسبب عدة عوامل من أهمها:
1.عدم شعور زراع نخيل التمر بأن لهم مشاكل يمكن أن تسهم تقنية النخيل النسيجي في حلها، أي تدني درجة تمشي التقنية مع المشاكل التي يشعر بها الزراع.
2. عدم وضوح المزايا النسبية لهذه التقنية والتي وردت في دراسات النخيل النسيجي بالنسبة للزراع.
3.شعور الزراع بأن تكاثر نخيل التمر نسيجياً لا يتماشي مع خبراتهم السابقة في تكاثره بالطرق التقليدية.
4.عدم تأكد واطمئنان الزراع لنتائج استخدام شتلات النخيل النسيجي ويعزز هذا التخوف وعدم قبول المخاطرة المكانة الهامة والتاريخية لنخيل التمر في المجتمع السعودي عامةً ولدى زراعه بصورة خاصة، وكذلك الفترة الزمنية الطويلة نسبياً للإستثمار في نخيل التمر مما يعني عظم الخسارة إذا كانت النتائج سالبة وغير مرضية.
وبناءً على ما تقدم توصي الدراسة بالآتي:
1.إجراء المزيد من البحوث للتأكد مما ذكر عن مزايا النخيل النسيجي
2.دعم شتلات النخيل النسيجي وتشجيع الزراع على زراعة مساحات صغيرة بالنخيل النسيجي تحت إشراف الإرشاد الزراعي والباحثين في هذا المجال حتى يتم التأكد من مزاياه ويمكن أن تمثل هذه المساحات حقول تجريبية.
3.تفعيل دور الإرشاد الزراعي بين زراع نخيل التمر لرفع مستوى وعيهم بمشاكل إنتاج التمور المختلفة وتبصيرهم بالتقنيات الحديثة المتاحة للإسهام في حل هذه المشاكل.




المراجع

أولاً مراجع باللغة العربية:
كلية الزراعة جامعة المملك سعود www.ksu.edu.sa
ابراهيم، حلمي علي (بدون. تاريخ). نخيل التمر في دول مجلس التعاون الخليجي: الوضع الراهن – المعوقات – التطلعات المستقبلية. مركز البحوث الزراعية، جمهورية مصر العربية.
البيز، عبد الله علي (1995). تأسيس مزرعة نموذجية من نخيل ناتج من زراعة الأنسجة النباتية و كيفية العناية به. المجلة الزراعية، المجلد (26): 6-8، الرياض: وزارة الزراعة و المياه: ادراة الإرشاد و الخدمات الزراعية.
العبد الهادي، إبراهيم عبد الهادي و عبد العزيز الحمد الطاهر (1998). نجاح زراعة و إثمار نخيل السكري و نبوت سيف المكاثر نسيجيا بالاحساء. المجلة الزراعية، المجلد (28): 36-39، الرياض: وزارة الزراعة و المياه: إدارة الإرشاد و الخدمات الزراعية.
العبيد، عبدالله عبدالله (1417هـ). اقتصاديات التمورفي المملكة العربية السعودية. في الكتيب الإرشادي للنخيل والتمور (1 – 15). مركز الارشاد الزراعي، جامعة الملك سعود.
العريني، فهد علي (1998). التطبيقات الاقتصادية لزراعة الأنسجة في القطاع الزراعي. المجلة الزراعية، المجلد (29):11-14 ، الرياض: وزارة الزراعة و المياه: ادراة الإرشاد و الخدمات الزراعية.
المعري، خليل وجيه (1995). إكثار النخيل بواسطة تقنيات زراعة الأنسجة النباتية، مؤسسة التنضيد التصويري، دمشق، الجمهورية العربية السورية.
القريني، فهد و فيصل السعد و شفيق فلفلان (2000). الاختلافات الوراثية سببت فروقات بين النخيل النسيجي و الأصل الفسيلي في أربعة أصناف، اللقاء العلمي الأول للجمعية السعودية للعلوم الزراعية، الرياض: جامعة الملك سعود.
باشة، محمد علي أحمد (1999). إكثار أشجار نخيل البلح بالمملكة العربية السعودية، المجلة الزراعية، المجلد الثلاثون (1): 34-40، الرياض: وزارة الزراعة و المياه: ادراة الإرشاد و الخدمات الزراعية.
النصف، يوسف محمد (1997). نخلتك، الطبعة الخامسة، الكويت.











والله الموفق......






فلاح إبن فلاح

رقم العضوية : 9993
الإنتساب : Aug 2009
المشاركات : 156
بمعدل : 0.09 يوميا

فلاح إبن فلاح غير متواجد حالياً عرض البوم صور فلاح إبن فلاح


  مشاركة رقم : 25  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
افتراضي رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 06:03 PM

أنا فى إنتظار ردكم .
- وهل رايتم هذه الحالات أعنى عيوب فى نخيل الانسجة ؟
- وهل أشرفتم على هذة الزراعة أعنى نخيل الانسجة.وإن كان ذالك فما كان عمر الشتلة وطولها عند الزراعة. ولو فيه معلومة جديدة يا ريت تتفضل بها علينا.
أفيدونا جزاكم الله


م جمعة عطا

رقم العضوية : 4621
الإنتساب : Jan 2008
المشاركات : 5,124
بمعدل : 2.24 يوميا

م جمعة عطا غير متواجد حالياً عرض البوم صور م جمعة عطا


  مشاركة رقم : 26  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
Arrow رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-13-2009 الساعة : 06:39 PM

لقد قمت بزراعة اصناف النخيل المختلفة بالمملكة السعودية ومن بينهم الصنف البارحى ولكن كانت فسائل عادية من الامهات وليست زراعة الانسجة واعتقد ان زراعة النخيل الناتج من الانسجة لاتختلف عن الفسائل المفصولة عن الام خصوصا اذا كانت فى عمر وحجم الغرس بالارض المستديمة وارى ان البحث يتحدث عن بعض الطفرات التى قد تنشا نتيجة زراعة الانسجة وان زراعة الانسجة هى استنساخ لنبات بنفس مواصفات النخلة الام فى جميع صفاتها وانتاجيتها
توكل على الله وازرع اخى الفاضل ولاتتردد .
والله الموفق........



مزارع فلسطينى

رقم العضوية : 10117
الإنتساب : Aug 2009
المشاركات : 8
بمعدل : 0.00 يوميا

مزارع فلسطينى غير متواجد حالياً عرض البوم صور مزارع فلسطينى


  مشاركة رقم : 27  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
افتراضي رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-23-2009 الساعة : 09:54 PM

احتراماتى للجميع ---وكل عام وانتم بخبر لدى سؤال لجهة الاختصاص قمت بشراء نخيل 0بنت الجورة9 وتمت زراعتها قبل خمسون يوما وتوجد مشكلة فى احدى النخلات وهى ان قلبها الداخلى قد جف بعد شهر من زراعتها وبقى الجريد الخارجى اخضر للعلم عمر النخلة من 3-5 سنوات كما افاد النخال وسعر النخلة 100 دولار الر ى يوميا ورشيت مبيد للعفن والتربة رملية


م جمعة عطا

رقم العضوية : 4621
الإنتساب : Jan 2008
المشاركات : 5,124
بمعدل : 2.24 يوميا

م جمعة عطا غير متواجد حالياً عرض البوم صور م جمعة عطا


  مشاركة رقم : 28  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
Arrow رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-24-2009 الساعة : 02:39 PM

اخى الفاضل ننصح بلف راس النخلة بالخيش او الكياب لحماية البرعم الطرفى من الشمس وعدم جفافه
- كذلك ننصح بكبس الارض حول الجذور جيدا لمنع دخول الهواء وتهوية الجذور وجفافها
- الاهتمام بالرى يوميا ولمدة شهرين مع عمل دائرة حول جذع النخلة وملئه بالماء يوميا
والله الموفق.........


م جمعة عطا

رقم العضوية : 4621
الإنتساب : Jan 2008
المشاركات : 5,124
بمعدل : 2.24 يوميا

م جمعة عطا غير متواجد حالياً عرض البوم صور م جمعة عطا


  مشاركة رقم : 29  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
Arrow رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-24-2009 الساعة : 07:14 PM

اخوانى الاعزاء ورد الينا هذا الاستفسار ونريد ان تعم الفائدة على الجميع لذا طرحنا هذا الموضوع الهام لكم..........

السلام عليكم ورحمة الله



كل عام انت وجميع الإخوة بخير..



لدي أسئلة سريعة :


لدى مزرعة تمور لكن جودة التمر لدي و أيضاً المزارع التي بجواري ليست بجودة التمر لدى قرية مجاورة لي، ماسبب هذا الاختلاف؟


كيف يمكن مواجهة قلة المياه في المناطق الزراعية؟


ماهي الزراعة التي يمكن أن يعتنى بها عند قلة الماء؟


لدي مزرعة كبيرة من المنجا و تواجهني الآن مشكلة قلة المياه، ماهو اقتراحك؟







وللاجابة على هذه الاسئلة والاستفسارات :
اولا : العوامل التى تؤثر فى جودة التمور هى:
1 - الصنف تختلف انواع النخيل فى جودتها عن بعضها البعض حسب الصنف فمثلا الفسائل الماخوذة من امهات جيدة الصفات من حيث حلاوة الطعم وجودة الشكل واللون وموعد النضج كأن تكون مبكرة عن غيرها ويكون لون الثمار جيد وممثل للصنف تكون افضل من الفسائل المأخوزة من امهات رديئة الصفات التى يكون طعم الثمار من حيث الحلاوة ولون وحجم الثمار رديئة.
2 - طريقة التكاثر النخيل الذى يتكاثر خضريا ( يزرع بالفسائل المأخوزة من امهات جيدة الصفات او من زراعة الانسجة )افضل من الانواع المنزرعة بالبذرة ( الاصناف التى يطلق عليها عندكم بالنبتة او المجاهل ) لانها تكون رديئة الصفات لانها تعطى ثمار تختلف عن صفات الام المأخوزة منها البذرة
3 - ايضا تلعب عملية تغذية التمور بالاسمدة المركبة المتزنة التى تحتوى على العناصر الغذائية الكبرى من الازوت والفوسفور والبوتاسيوم وكذلك العناصر الصغرى من الحديد والزنك والمنجنيز والنحاس وغيرها من العناصر الصغرى دورا هاما فى الحصول على التمور الجيدة الصفات
4 - الاصابة الحشرية والامراض تؤثر على صفات الثمار وجودتها لذا يلزم مقاومة الامراض والحشرات التى تصيب اشجار التمور بالمبيدات المناسبة اولا باول او على الاقل الرش الوقائى لهذه الافات وخصوصا مقاومة الغبرى او الاكاروسات والحشرات القشرية التى تصيب اوراق وثمار التمور لانها تؤدى لردائة صفات الثمار وتكون رديئة
5 - الاهتمام بعملية تلقيح النخيل واختيار حبوب لقاح من الذكور جيدة الصفات
6 - تنظيم رى النخيل وعدم الرى اكثر من اللازم مع عدم التعطيش اكثر من اللازم
7 - الاهتمام بالتسميد بالاسمدة البلدية فى فصل الشتاء مع وضع الاسمدة البوتاسية لان عنصر البوتاسيوم من الاسمدة المحسنة لجودة وصفات الثمار
ثانيا : لمواجهة قلة المياه بالمزرعة تتبع الارشادات الاتية:
1 - زراعة مصدات رياح حول المزرعة لتقليل مرور التيارات الهوائية الجافة حول الاشجار وبالتالى يقل عملية نتح او تبخر المياه من اوراق النباتات.
2 - العناية باضافة السماد البلدى او الكومبست اثناء خدمة الارض او اضافتها للاشجار فى خندق دائرى حول محيط الشجرة على بعد 1 متر من جزع الشجرة او فى نهاية ظل الشجرة مع تغطية السماد البلدى لان السماد البلدى او الكمبوست يحتفظ بالماء ويمد النبات او الجذور بالماء وقت الحاجة
3 - العناية بالتسميد بالاسمدة البوتاسية لانها تلعب دورا هاما فى تنظيم غلق وفتح الثغور الموجودة على اوراق النبات ففى حالة نقص المياه داخل النبات مع اشتداد درجة الحرارة وانخفاض الرطوبة الجوية يعمل البوتاسيوم الموجود فى خلايا الثغور على غلق الثغور ويمنع خروج الماء من النبات ليحافظ على مستوى الماء داخل خلايا النبات
4 - عند زراعة اشجار المانجو وغيرها وهى شتلات صغيرة يتم وضع مشمع او بلاستيك غير منفذ للماء على بعد اطول من عمق جذور الاشجار البالغة مثلا يكون على بعد 2 متر من الحفرة التى يتم زراعة الاشجار الصغيرة بها ليقوم هذا البلاستيك بحجز الماء فوقه ويجعله قريب من جذر النبات حتى لايتسرب الماء بعيدا عن الجذر
5 - ترشيد استخدام مياه الرى باتباع نظام الرى بالتنقيط اسفل الاشجار او استخدام نظام الرى بالنشع بوضع خراطيم الرى ذات الثقوب الدقيقة جدا اسفل الطبقة السطحية من التربة وبجوار جذر النبات لامداده بالمياه اللازمة لنمو النبات دون اسراف.
6 - البعد عن زراعة الاصناف التى تحمل عدد كبير من الاوراق العريضة وذلك لتقليل النتح من النبات وتزرع الاصناف المتحملة للجفاف ونقص المياه مثل النخيل والهوهوبا ( نبات يستخرج من بذوره زيت الجوجوبا الذى يستخدم فى الادوية ووقود الطائرات وغيرها ) والسورجم والمحاصيل الشتوية لانخفاض الحرارة وقلة الحاجة لمياه الرى والبعد عن الزراعات الصيفية. ايضا الزراعة تحت البيوت المحمية المكيفة( الصوب )
والله الموفق.........





مزارع فلسطينى

رقم العضوية : 10117
الإنتساب : Aug 2009
المشاركات : 8
بمعدل : 0.00 يوميا

مزارع فلسطينى غير متواجد حالياً عرض البوم صور مزارع فلسطينى


  مشاركة رقم : 30  
كاتب الموضوع : م جمعة عطا المنتدى : الفاكهه
افتراضي رد: زراعة وانتاج النخيل
قديم بتاريخ : 08-24-2009 الساعة : 09:35 PM

ان احدى المؤسسات زرعت لى دونم ونصف من فصائل النخيل قبل تسعون يوما سؤالى هو لم ارى لحتى الان نموات جديدة ومتى ارفع اكياس الخيش عن الفسائل ومتى اضع السماد مع العلم الفسائل خضراء ولكن لا توجد نموات جديدة فى الجريد ولكم جزيل الشكر

إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الكلمات الدليلية (Tags)
النخيل, زراعة, وانتاج

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
زراعة وانتاج المشمش م جمعة عطا الفاكهه 17 09-26-2012 07:44 PM
زراعة وانتاج البصل م جمعة عطا خضر 71 03-23-2011 06:35 PM
مراحل زراعة النخيل بالانسجة اكليل الجبل الوراثــــــــــة 15 11-23-2010 09:56 AM
زراعة وانتاج الكمثرى م جمعة عطا الفاكهه 4 08-30-2009 03:20 PM

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 10:06 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. استضافة ايجي ويب سيرفس
  تصميم أبرار الجنه